:: قصة حواري عيسى عليه السلام 2-5 (آخر رد :سالجان)       :: رفع عيسى عليه السلام 4-5 (آخر رد :سالجان)       :: وقفات مع قصة عيسى عليه السلام 5-5 (آخر رد :سالجان)       :: قصة النبي صالح عليه السلام في القرآن (آخر رد :سالجان)       :: قصة هابيل وقابيل في القرآن (آخر رد :سالجان)       :: قصة لوط عليه السلام في القرآن (آخر رد :سالجان)       :: قصة هود عليه السلام في القرآن (آخر رد :سالجان)       :: مقدمة محور آيات الأحكام (آخر رد :سالجان)       :: القول في الاستعاذة (آخر رد :سالجان)       :: القول في البسملة (آخر رد :سالجان)      
اختر لونك:
وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ ۖ وَسَتُرَدُّونَ إِلَىٰ عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ [ التوبة : ( 105 )] كلمة الإدارة

سيتم حذف كل الأعضاء الخاملين الذين ليس لديهم أي مشاركة كلمة الإدارة

مرحباً بكم في شبكة ومنتديات رحيل كلمة الإدارة



المواضيع العامة يمنع منعاً باتاً كتابة أي مواضيع هابطة يجب ان تكون المواضيع مفيدة وهادفة

أضف رد جديد

قديم 04-12-2018, 07:25 PM   #1
تاريخ التسجيل: Nov 2018
الدولة: جدة
المشاركات: 105
التقييم: 10
تاريخ التسجيل: Nov 2018
الدولة: جدة
المشاركات: 105
التقييم: 10
افتراضي [size="5"]لا ترتدي سوى ثوبا رماديا

انا : العبوق


لا ترتدي سوى ثوبا رماديا


تضج مسارح السماء بحفلة أغصان شائكة
تتراقص بها ثمار تفاح مسحوب لونها..!
قد كان لنا في ألونها أسوة حسنة
وطالما دار لأجلها حديث صح إسناده
لمتكئ الحلاوه ..!
لكنها الآن
لا ترتدي سوى ثوبا رماديا \
وقضمة من ثغر آدم تزين جوانبه..!

ماعادت أكُف السماء تطيق هدهدة أبناء فاكهة
بالدستور محرمة ..!
وقد إكفوفلت أجسادهم بالمصائب..!تنضج \ تهرم \ تَخْمَرّ
وتنسكب نحو فاه الأرض ولاترتطم ,
ف الأرض أيضاً تخشى الإلتقاف ,
كي لاتُطرد وتنزل هي ايضاً لكوكبٍ إعجوجن بالعدم ..!

تفشت رائحته
إنتشى بإسمه الحب وتفتحت ازهاره
ف جمع قيسٌ وأعوانه
من خلف بابٍ كدس التفاح ظاهره وباطنه بعضا منه ,
عصر حد الثماله خاصرته وروى به ليلى
وماارتوو..!
بات في جيوبهم وأفواههم وعظموه
ف كأن على روؤسهم كوؤس من عصائر التفاح
ومن تحت ارجلهم
كتبوا القصائد وكان الجنون بمثابة
غصة بحنجرة عقولهم جعلتهم لايذوقون في بطونهم
إلا عشقا لايثمر التفاح إلا به..!

أوماعلمت ياآدمي..!
أن حوّاك تدحرجت نحو ذراعي قلبها بذرة تفيض
برائحة السماوات
ف كان الغباء حليفها
حين زرعتها بكفها اليمين
ورعتها وأصبحت حبلى بأرضٍ كنتَ تسير بها آن ذاك..!
لاتتعجب يامن تتأرجح بين علامتي تعجب..!
إذا عاد الحب القديم
_وإن بدا بالطريق أعرج_ ,
حتى وإن إستقام الضلع المعروف عنه أعوج..!
ف العشاق يشربون نخبها ويسكبون الدم
في كؤوس حب سرمدي..!

والخوف يلكم قلبها الصغير
ولايزال لسانها رطبا بذكر :
أتمنى بأن تخطو تلك العجوز نحوي ألف خطوه
وتجبرني على أن
أقضم تفاحة "صحو متأخره" من يد الأحلام " تسقط ..!
العبوق غير متواجد حالياً   اقتباس
أضف رد جديد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



الساعة الآن 12:58 PM
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
vEhdaa 1.1 by rKo ©2009